علمياً: وضعيات جماع لزيادة فرص الحمل

الإثنين 24 مارس 2014
أخر تحديث : الإثنين 24 مارس 2014 - 8:00 مساءً

أرسلت قارئه تسأل موقع اليوم السابع ، هل توجد وضعيات جماع أفضل من غيرها لحدوث الحمل، وما هي تلك الوضعيات؟
ربما تكونين قد سمعت أن بعض وضعيات الجماع، كأن يكون زوجك من فوق، أفضل من غيرها لحدوث الإخصاب، في الواقع، لا يوجد دليل يدعم ويساند هذه النظريات، لم يقم الخبراء بالأبحاث في هذا الشأن بعد، هذا ما أكده الدكتور عمرو حسن، مدرس أمراض النساء والتوليد بقصر العيني.
وأضاف، أنه بالرغم من ذلك، استخدم الخبراء التصوير بالموجات ما فوق الصوتية لمعرفة ما الذي يجري في الداخل عند المجامعة، ووافق بعض الأزواج الذين يتميزون بالشجاعة على تصويرهم عبر جهاز الرنين المغناطيسي أثناء عملية الجماع.
ونظر البحث فى وضعيتين: وضعية الزوج من فوق، ووضعية المرأة راكعة على أطرافها الأربعة، بينما يدخلها الزوج من الخلف.
ويخبرنا المنطق أن هاتين الوضعيتين تتيحان الإيلاج العميق بما يحتمل وضع الحيوان المنوي بالقرب من عنق الرحم تماماً، أى عند فتحة الرحم.
وأثبت التصوير بالرنين المغناطيسي أن رأس العضو الذكري يطال الفجوات بين عنق الرحم وجدران المهبل في كلتا وضعيتي الجماع المذكورتين، تضمن وضعية الزوج من فوق وصول العضو الذكرى إلى الفجوة عند مقدمة عنق الرحم، وتصل وضعية الإيلاج من الخلف الفجوة عند مؤخرة عنق الرحم.
من المدهش كيف أمضى الخبراء وقتهم في هذا العمل، قد تكون وضعيات أخرى، مثل الوقوف أو مثل أن تكون المرأة من فوق، جيدة كذلك في توصيل الحيوان المنوي بالقرب من عنق الرحم تماماً، لكننا ببساطة لا نعرف ذلك بعد.
*اليوم السابع

رابط مختصر